#1  
قديم 06-13-2013, 11:57 PM
يزيد بن نايف يزيد بن نايف غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: المملكة العربية السعودية - الرياض
المشاركات: 21
افتراضي كيفية حماية أطفالنا من التحرش الجنسي و ماهي الاثار النفسية على الطفل "دعوة للتقاش"

 

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيفية حماية أطفالنا من التحرش الجنسي و ماهي الاثار النفسية على الطفل

أن اثار التحرشات الجنسية على نفسية الطفل سواء المعاق فكريا او الطفل العادي تكون دائماَ سلبية على نفسية الطفل و كذلك على صحته و دائم يكون السؤال كيف أحمي طفلي من التحرش الجنسي ؟

من خلال بحثي على الانترنت و جدت الكثير من الطرق و الاجابات لحماية أطفالنا من التحرش الجنسي أذكر منها الطرق التالية :

1- عدم ترك الطفل مع الخادمة او مع السواق و للأسف هذه منتشرة كثيرا لدى مجتمعنا فتجد الطفل منذ صغره الخادمة هي من تقوم بكل أحتياجاته و هذا خطاء كبير يقع فيه كثير من أولياء الامور .

2- يجب على أولياء الامور المبادرة بتعليم طفلهم كيف يحمي نفسه من التحرش ؟ بطرق غير مباشرة و غير مملة كاتعليمه ان هناك مناطق لا يجوز لمسها و ان حصل ذلك يجب ان يخبر والديه فوراَ و بنفس الوقت يجب على الوالدين ان يكون قريبين منه و اخباره بأنه لن يتم ضربه او عقابه ان أخبرهم بأي شيء يحصل له .

3-تحذير الطفل من الذهاب مع البالغين او الغرباء الى أماكن معزولة بعيده عن أنظار الاخرين .

4-غرس روح الدفاع عن النفس أثناء عملية التحرش و أخباره بأن من يفعل هذا هو شخص جبان يخاف من أي شيء كالصراخ و نحوه .

5-يجب على الوالدين ان يكونوا قريبين أكثر من غيرهم للطفل و أقصد هنا ان يكون جو المنزل مهياء للتبادل الحب و الحنان بين الطفل و والديه و غير مشحون بالمشاكل الاسرية و غيرها فكثير من الاطفال الذين تم التحرش بهم كان السبب الاولى بذلك كثرت المشاكل المنزلية و الاسرية و التي جعلته يميل او يذهب للاشخاص غير والديه عند الشكوى او السؤال و غيره و يتم أستغلالهم من خلال هذه النقطة .

6-مراقبة سلوك الخدم في التعامل مع الطفل .

7- عدم السماح للطفل بالذهاب وحده دون مراقبة من قبل الوالدين دون تسلط او مضايقته .

8-تجنب النوم في بيوت الأقارب او الأصدقاء حيث ان أغلب قضايا التحرش الجنسي تحدث هناك مع غياب المراقبة من قبل الوالدين بأنفسهم .

9- على الوالدين تنبيه الطفل من أن لا يستجيب لـ أي دعوة من أي شخص لا يعرفه او من سيارة ماره و غيره .

10-تدريب الطفل على كيفية التصرف في المواقف كالتحرش و يفضل أستشارة خبير بكيفية أخبارهم بالطريقة الصحيحة لتدريب الطفل .

11- علم طفلك كيفية التصرف في حالة ضياعه او ابتعاده عن والديه كان يكون حافظ لرقم أحد الوالدين او المنزل و عنوانه و كيف يذهب للشخص أمن ! كالشرطي او رجال الامن او امراءة معها طفلها و غيره من الطرق التي يراها الوالدين انها مناسبة .

12-يجب على الوالدين ان يراقبوا ابنائهم اثناء اللعب مع الاخرين و التأكد من الطفل يلعب من أقرانه " أي بنفس عمره " .

13- الحذر من ممارسة أمور جنسية أمام الاطفال .

14- التفريق بين الاطفال أثناء النوم لكي لا يحصل اي استثارة للمناطق الجنسية .

15- اخيرا تنبيه الطفل الى ان جسده ملك له من الله سبحانه و تعالى و لا يجوز لأي شخص ان يمسك به خصوصا في المناطق الأثارة الجنسية .

16- تعويد الطفل على البوح بما داخله لوالديه و عدم ضربه او القسوة عليه بل تشجيعه و تعزيزه و نصحه و أرشاده بطرق تربوية حديثة .

و الطرق متعددة و لكل ولي أمر طريقته و لكن أنصح بالابتعاد عن الطرق السلبية في التربية خصوصا مع الاطفال و المراهقين فزمن التعدي و الضرب أنتهى و نحن الان بزمن ما يسمى " بالتربية الحديثة " و هي الطرق تربوية و نفسية تساهم في بناء مستقبل للأطفال بشكل أفضل

و الان أنتقل الى الجزء الاخرى من الموضوع وهو أثار التحرشات الجنسية على نفسية الطفل :

أثار التحرشات الجنسية على نفسية الطفل متعددة و لعل أبرزها شعور الطفل بالذم الذي يسيطر عليه و أتهامه لنفسه بالضعف و عدم مقاومة هذا التحرش الذي حصل له و هذأن السببان يؤديان الى مشاكل نفسية و صحية اخرى و الذي يعقد الامر على الطفل أكثر هو نظرة المجتمع خصوصا مجتمعاتنا العربية الى ان ما حدث للطفل من تعدي هو فضيحة و هو المسئؤل عنها ناهيك كذلك على تبويخ الاسرة له و ضربه و معاقبه احيانا بعقوبات غير أنسانية و التي من المفترض ان تكون الاسرة هي مصدراَ للامان للطفل و كل هذه الامور تفقد الطفل ثقته بنفسه و في أسرته و في المجتمع من حوله و الذي لم ينصفه على أنه هو المظلوم في هذا التعدي عليه أما الاثار النفسية الاخرى فسأذكرها على شكل نقاط متفرقة :


1 ـ قد يتلذذ الطفل بهذا الموقف ويستمر على ذلك ويؤدي به إلى الانحراف إذا أهمل ولم لم يتلقى النصح والحذر من ذلك .

2 ـ يشعر بالخوف من الطرفين الإفصاح لوالديه أو للكبار خوفا من العقاب أو التندر عليه أو الاستهزاء به …الخ ومن الجانب الثاني يخاف من المعتدي عليه لأنه يهدده بالقتل أو بشيء آخر إن أفشى ذلك لأحد .

3 ـ يشعر بالإهانة من جراء ذلك التحرش وكم من حالات نواجهها في العيادة بأن الضحية يبكي أشد البكاء ويسأل ماذا أعمل وهذا يدل على المرارة التي يشعر بها .

4 ـ قد يكون الضحية عدواني انتقامي وقد يعتدي على الآخرين مثلما اعتدي عليه وتكون الحلقة مفرغة في هذا الموقف .

5 ـ قد يكون انطوائي منعزل يكره الآخرين ولا يرغب في العلاقات الاجتماعية

6 ـ منهم من يصاب بإضرابات نفسية مختلفة كالنكوص أو الكآبة وأحيانا الانتحار أو الوسواس القهري …الخ .

7 ـ تكون ثقته بنفسه وبالأخرى ضعيفة جدا .

8 ـ قد يصاب بأمراض جسمية وحتى عقلية .

9 ـ يصاب بالخجل ويكون من الصعب عليه التعامل معهم .

10 ـ يصاب بالشذوذ الجنسي كاللواط للرجل أو السحاق للمرأة

11 ـ يعزف عن الزواج خوفا منه وإن اجبر على الزواج لا يسعد بذلك الزواج.

12 ـ يخجل من الإفصاح عما يعاني من أمراض في الجهاز التناسلي والتهابات مختلفة .

13 ـ يعاني من تأنيب الضمير الشديد .

14 ـ تسيطر عليه أحلام اليقظة .

و في ختام الموضوع , ,,

اتمنا ان يكون موضوعاَ مفيداَ للأسرة و المربيين حول ظاهرة التحرش الجنسي بالأطفال
و للأسف فهي منتشرة كثيرا في المجتمعات العربية و هنا دعوة للنقاش حول هذا الموضوع
لنصل و أياكم في نهايته الى أفضل الطرق و معرفة الاسباب و غيرها .

مع خالص الشكر و التقدير لكم

محبكمـ
يزيد الحربي


 

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-05-2013, 06:30 AM
سايكولوجست سايكولوجست غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
المشاركات: 3
افتراضي

 

تحياتي لهذا الطرح..

أرغب بإضافه بعض الملاحظات..

لاحظت في مجتمعاتنا اتكال الام او الاب ليس على الخامه فحسب بل ايضا على الاخوه والاخوات والاقارب في رعايه الطفل في قضاء حاجته. وبالتالي نحن نوصل رساله للطفل بأن خصوصياته مباحه لأكل من شخص.

أيضا استحمام الطفل مع الاخوه او الاخوات
تبديل ملابسه امام الاخرين بحجه انه طفل

وأنا القي بلومي في المقام الاول على الأم والأب

حيث ان انجاب الطفل مسئوليه مقدسه تترتب عليها رعايه ومسئوليه لابد ان نكون مؤهلين لها.

الخوات الناجحه هي التحدث مع الطفل في عمر جدا مبكر , في عمر الاشهر لتاسيس لغه حوار مع الطفل وبالتالي اذا حدثت اي مشكله فبإمكاننا الاعتماد على سبل حوارنا, حيث ان وجود مشكله دون تاسيس حوار سابق مع الطفل سيعقد الموضوع.

-لا يجب ان يطلع على خصوصيه الطفل احد سوى الام فقطو وهذا لسن معين فقط وبعد ذلك يتعلم الطفل ان عورته محرمه حتى على الام
-عدم تبديل ملابس الطفل امام احد سوى الام فقط او الاب وفي وضع خاص في غرفه تبديل الملابس وبالتالي يتعلم الطفل ان هنالك قوانين لتبديل الملابس.

وهذا ينطبق على الطفل الرضيع, تبديل ملابسه لابد ان تتم في خصوصيه.
ويجب على الام ان تتذكر.. ان الطفل مهما كان صغره.. فهو كائن حي وذكي وعدم قدرته على التعبير لا يعني عدم قدرته على الايستيعاب ولو البسيط.
واخيرا.. لغه الحوار والثقه بين الطفل وامه مهمه جدا والتي يحوطها التقبل فلا يخشى الطفل غضب امه وبالتالي يخشى الحوار.


تحياتي

 

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-04-2013, 12:43 AM
يزيد بن نايف يزيد بن نايف غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: المملكة العربية السعودية - الرياض
المشاركات: 21
افتراضي

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سايكولوجست مشاهدة المشاركة
تحياتي لهذا الطرح..

أرغب بإضافه بعض الملاحظات..

لاحظت في مجتمعاتنا اتكال الام او الاب ليس على الخامه فحسب بل ايضا على الاخوه والاخوات والاقارب في رعايه الطفل في قضاء حاجته. وبالتالي نحن نوصل رساله للطفل بأن خصوصياته مباحه لأكل من شخص.

أيضا استحمام الطفل مع الاخوه او الاخوات
تبديل ملابسه امام الاخرين بحجه انه طفل

وأنا القي بلومي في المقام الاول على الأم والأب

حيث ان انجاب الطفل مسئوليه مقدسه تترتب عليها رعايه ومسئوليه لابد ان نكون مؤهلين لها.

الخوات الناجحه هي التحدث مع الطفل في عمر جدا مبكر , في عمر الاشهر لتاسيس لغه حوار مع الطفل وبالتالي اذا حدثت اي مشكله فبإمكاننا الاعتماد على سبل حوارنا, حيث ان وجود مشكله دون تاسيس حوار سابق مع الطفل سيعقد الموضوع.

-لا يجب ان يطلع على خصوصيه الطفل احد سوى الام فقطو وهذا لسن معين فقط وبعد ذلك يتعلم الطفل ان عورته محرمه حتى على الام
-عدم تبديل ملابس الطفل امام احد سوى الام فقط او الاب وفي وضع خاص في غرفه تبديل الملابس وبالتالي يتعلم الطفل ان هنالك قوانين لتبديل الملابس.

وهذا ينطبق على الطفل الرضيع, تبديل ملابسه لابد ان تتم في خصوصيه.
ويجب على الام ان تتذكر.. ان الطفل مهما كان صغره.. فهو كائن حي وذكي وعدم قدرته على التعبير لا يعني عدم قدرته على الايستيعاب ولو البسيط.
واخيرا.. لغه الحوار والثقه بين الطفل وامه مهمه جدا والتي يحوطها التقبل فلا يخشى الطفل غضب امه وبالتالي يخشى الحوار.


تحياتي

شكرا لكي على هذه الأضافة الجميلة و الرائعة منك للموضوع و مثل ما ذكرتي يجب ان يكون هناك حوار بين الطفل و والديه و تدريب منذ الصغر شكرا لك مرة اخرى على هذه الأضافة المتميزة

تحيتي

 

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-12-2014, 05:48 PM
ليدومان ليدومان غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 19
افتراضي

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يزيد بن نايف مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيفية حماية أطفالنا من التحرش الجنسي و ماهي الاثار النفسية على الطفل

أن اثار التحرشات الجنسية على نفسية الطفل سواء المعاق فكريا او الطفل العادي تكون دائماَ سلبية على نفسية الطفل و كذلك على صحته و دائم يكون السؤال كيف أحمي طفلي من التحرش الجنسي ؟

من خلال بحثي على الانترنت و جدت الكثير من الطرق و الاجابات لحماية أطفالنا من التحرش الجنسي أذكر منها الطرق التالية :
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

1- عدم ترك الطفل مع الخادمة او مع السواق و للأسف هذه منتشرة كثيرا لدى مجتمعنا فتجد الطفل منذ صغره الخادمة هي من تقوم بكل أحتياجاته و هذا خطاء كبير يقع فيه كثير من أولياء الامور .

2- يجب على أولياء الامور المبادرة بتعليم طفلهم كيف يحمي نفسه من التحرش ؟ بطرق غير مباشرة و غير مملة كاتعليمه ان هناك مناطق لا يجوز لمسها و ان حصل ذلك يجب ان يخبر والديه فوراَ و بنفس الوقت يجب على الوالدين ان يكون قريبين منه و اخباره بأنه لن يتم ضربه او عقابه ان أخبرهم بأي شيء يحصل له .

3-تحذير الطفل من الذهاب مع البالغين او الغرباء الى أماكن معزولة بعيده عن أنظار الاخرين .

4-غرس روح الدفاع عن النفس أثناء عملية التحرش و أخباره بأن من يفعل هذا هو شخص جبان يخاف من أي شيء كالصراخ و نحوه .

5-يجب على الوالدين ان يكونوا قريبين أكثر من غيرهم للطفل و أقصد هنا ان يكون جو المنزل مهياء للتبادل الحب و الحنان بين الطفل و والديه و غير مشحون بالمشاكل الاسرية و غيرها فكثير من الاطفال الذين تم التحرش بهم كان السبب الاولى بذلك كثرت المشاكل المنزلية و الاسرية و التي جعلته يميل او يذهب للاشخاص غير والديه عند الشكوى او السؤال و غيره و يتم أستغلالهم من خلال هذه النقطة .

6-مراقبة سلوك الخدم في التعامل مع الطفل .

7- عدم السماح للطفل بالذهاب وحده دون مراقبة من قبل الوالدين دون تسلط او مضايقته .

8-تجنب النوم في بيوت الأقارب او الأصدقاء حيث ان أغلب قضايا التحرش الجنسي تحدث هناك مع غياب المراقبة من قبل الوالدين بأنفسهم .

9- على الوالدين تنبيه الطفل من أن لا يستجيب لـ أي دعوة من أي شخص لا يعرفه او من سيارة ماره و غيره .

10-تدريب الطفل على كيفية التصرف في المواقف كالتحرش و يفضل أستشارة خبير بكيفية أخبارهم بالطريقة الصحيحة لتدريب الطفل .

11- علم طفلك كيفية التصرف في حالة ضياعه او ابتعاده عن والديه كان يكون حافظ لرقم أحد الوالدين او المنزل و عنوانه و كيف يذهب للشخص أمن ! كالشرطي او رجال الامن او امراءة معها طفلها و غيره من الطرق التي يراها الوالدين انها مناسبة .

12-يجب على الوالدين ان يراقبوا ابنائهم اثناء اللعب مع الاخرين و التأكد من الطفل يلعب من أقرانه " أي بنفس عمره " .

13- الحذر من ممارسة أمور جنسية أمام الاطفال .

14- التفريق بين الاطفال أثناء النوم لكي لا يحصل اي استثارة للمناطق الجنسية .

15- اخيرا تنبيه الطفل الى ان جسده ملك له من الله سبحانه و تعالى و لا يجوز لأي شخص ان يمسك به خصوصا في المناطق الأثارة الجنسية .

16- تعويد الطفل على البوح بما داخله لوالديه و عدم ضربه او القسوة عليه بل تشجيعه و تعزيزه و نصحه و أرشاده بطرق تربوية حديثة .

و الطرق متعددة و لكل ولي أمر طريقته و لكن أنصح بالابتعاد عن الطرق السلبية في التربية خصوصا مع الاطفال و المراهقين فزمن التعدي و الضرب أنتهى و نحن الان بزمن ما يسمى " بالتربية الحديثة " و هي الطرق تربوية و نفسية تساهم في بناء مستقبل للأطفال بشكل أفضل

و الان أنتقل الى الجزء الاخرى من الموضوع وهو أثار التحرشات الجنسية على نفسية الطفل :

أثار التحرشات الجنسية على نفسية الطفل متعددة و لعل أبرزها شعور الطفل بالذم الذي يسيطر عليه و أتهامه لنفسه بالضعف و عدم مقاومة هذا التحرش الذي حصل له و هذأن السببان يؤديان الى مشاكل نفسية و صحية اخرى و الذي يعقد الامر على الطفل أكثر هو نظرة المجتمع خصوصا مجتمعاتنا العربية الى ان ما حدث للطفل من تعدي هو فضيحة و هو المسئؤل عنها ناهيك كذلك على تبويخ الاسرة له و ضربه و معاقبه احيانا بعقوبات غير أنسانية و التي من المفترض ان تكون الاسرة هي مصدراَ للامان للطفل و كل هذه الامور تفقد الطفل ثقته بنفسه و في أسرته و في المجتمع من حوله و الذي لم ينصفه على أنه هو المظلوم في هذا التعدي عليه أما الاثار النفسية الاخرى فسأذكرها على شكل نقاط متفرقة :


1 ـ قد يتلذذ الطفل بهذا الموقف ويستمر على ذلك ويؤدي به إلى الانحراف إذا أهمل ولم لم يتلقى النصح والحذر من ذلك .

2 ـ يشعر بالخوف من الطرفين الإفصاح لوالديه أو للكبار خوفا من العقاب أو التندر عليه أو الاستهزاء به …الخ ومن الجانب الثاني يخاف من المعتدي عليه لأنه يهدده بالقتل أو بشيء آخر إن أفشى ذلك لأحد .

3 ـ يشعر بالإهانة من جراء ذلك التحرش وكم من حالات نواجهها في العيادة بأن الضحية يبكي أشد البكاء ويسأل ماذا أعمل وهذا يدل على المرارة التي يشعر بها .

4 ـ قد يكون الضحية عدواني انتقامي وقد يعتدي على الآخرين مثلما اعتدي عليه وتكون الحلقة مفرغة في هذا الموقف .

5 ـ قد يكون انطوائي منعزل يكره الآخرين ولا يرغب في العلاقات الاجتماعية

6 ـ منهم من يصاب بإضرابات نفسية مختلفة كالنكوص أو الكآبة وأحيانا الانتحار أو الوسواس القهري …الخ .

7 ـ تكون ثقته بنفسه وبالأخرى ضعيفة جدا .

8 ـ قد يصاب بأمراض جسمية وحتى عقلية .

9 ـ يصاب بالخجل ويكون من الصعب عليه التعامل معهم .

10 ـ يصاب بالشذوذ الجنسي كاللواط للرجل أو السحاق للمرأة

11 ـ يعزف عن الزواج خوفا منه وإن اجبر على الزواج لا يسعد بذلك الزواج.

12 ـ يخجل من الإفصاح عما يعاني من أمراض في الجهاز التناسلي والتهابات مختلفة .

13 ـ يعاني من تأنيب الضمير الشديد .

14 ـ تسيطر عليه أحلام اليقظة .

و في ختام الموضوع , ,,
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

اتمنا ان يكون موضوعاَ مفيداَ للأسرة و المربيين حول ظاهرة التحرش الجنسي بالأطفال
و للأسف فهي منتشرة كثيرا في المجتمعات العربية و هنا دعوة للنقاش حول هذا الموضوع
لنصل و أياكم في نهايته الى أفضل الطرق و معرفة الاسباب و غيرها .

مع خالص الشكر و التقدير لكم

محبكمـ
يزيد الحربي


ماشاء الله تبارك الله
اللهم احفظنا واحفظ اولادنا

 

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-04-2014, 01:54 AM
ثريا حميده ثريا حميده غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2014
المشاركات: 9
افتراضي

 

طرح غاية فى الروعه
شامل ومبسط
تحياتى

 

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-19-2014, 10:34 AM
آسر منتصر آسر منتصر غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2014
المشاركات: 6
افتراضي

 

موضوع حساس وقضية شائكة بالفعل
تحياتى على الطرح

 

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 07-14-2014, 07:57 AM
ابو عمرو ابو عمرو غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2014
المشاركات: 27
افتراضي

 

معلومات فى غاية الاهميه شكرا

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


 المكتبة العلمية | المنتدى | دليل المواقع المقالات | ندوات ومؤتمرات | المجلات | دليل الخدمات | الصلب المشقوق وعيوب العمود الفقري | التوحد وطيف التوحد  | متلازمة داون | العوق الفكري | الشلل الدماغي | الصرع والتشنج | السمع والتخاطب | الاستشارات | صحة الوليد | صحة الطفل | أمراض الأطفال | سلوكيات الطفل | مشاكل النوم | الـربـو | الحساسية | أمراض الدم | التدخل المبكر | الشفة الارنبية وشق الحنك | السكري لدى الأطفال | فرط الحركة وقلة النشاط | التبول الليلي اللاإرادي | صعوبات التعلم | العوق الحركي | العوق البصري | الدمج التربوي | المتلازمات | الإرشاد الأسري | امراض الروماتيزم | الصلب المشقوق | القدم السكرية



الساعة الآن 12:54 AM.