السمع والتخاطب الصرع والتشنج الشلل الدماغي العوق الفكري التوحد وطيف التوحد متلازمة داون الصلب المشقوق وعيوب العامود الفقري
الاستشارات
الإعاقة دوت نت دليل الخليج لذوي الاحتياجات الخاصة مقالات مجلات ندوات وؤتمرات المكتبة العلمية

صحة الوليد - الأطفال حديثي
الولادة

صحة الطفل

أمراض الأطفال

المشاكل السلوكية

مشاكل النوم

الـربـو

الحساسية

أمراض الدم

التدخل المبـكـــر

الشفة الارنبية وشق الحنك

السكري لدى الأطفال

فرط الحركة وقلة النشاط

التبول الليلي اللاإرادي

صعوبات التعلم

العوق الحركي- الاعاقة الحركية

العوق البصري - الإعاقة البصرية

الدمج التربوي

المتلازمات

الإرشاد الأسري ونقل الخبر

امراض الروماتيزم

أمراض الغدد



اشتراك انسحاب


82061530 زائر
من 1 محرم 1425 هـ

البحث في الموقع
 

المكتبة العلمية
الاستشارات
اتصل بنا

سجل الزوار

صحة الوليد - الأطفال حديثي الولادة

يرقان الطفل حديث الولادة

الكاتب : الدكتور حسام عواد

القراء : 19751

يرقان الطفل حديث الولادة

 الدكتور حسام عواد

قبل كل شئ لايفيد إعطاء الطفل الماء والسكر أو السيروم السكري أو وضع الطفل تحت ضوء لمبة النيون في إزالة اللون الأصفر من الطفل وهذه ممارسة خاطئة وخطيرة لأنها تعطي الأهل الشعور بأمان كاذب وأنهم يعالجون الطفل بينما تكون قيم البيليروبين آخذة رالإرتفاع و قد تؤذي الطفل
 
   تصاب نسبة كبيرة من الأطفال حديثي الولادة بإصفرار في لون الجلد والعينين و هو ما يسمى باليرقان أوأبو صفار أو تسميات أخرى حسب البلدان يظهر اليرقان عادة في اليوم الثاني أو الثالث بعد الولادة أما اليرقان الذي يلاحظ من اللحظة الأولى لولادة الطفل فهو حالة مرضية خاصة ولا ينطبق عليها كل ما سيرد في هذه الصفحة و كل يرقان يلاحظ منذ اللحظة الأولى للولادة يستدعي استشارة طبيب الأطفال مباشرة دون أي تأخير لأنه قد يخفي خلفه أمراض هامة أكثر حالات اليرقان عند الطفل حديث الولادة تسمى باليرقان الفيزيولوجي و كلمة فيزيولوجي تعني انه يرقان طبيعي وسيزول من تلقاء نفسه
 
ما هو اليرقان :
اليرقان هو ارتفاع في قيمة مادة في دم الطفل تسمى البيليروبين و البيليروبين ينتجه جسم الإنسان بشكل طبيعي من تحطم الكريات الحمراء ثم يقوم الكبد بإلتقاط هذه المادة وطرحها عن طريق البراز و خلال هذه العملية الطبيعية تكون قيم بيليروبين الدم عند الطفل ضمن الحدود الطبيعية ولا يظهر اللون الأصفر على الطفل
 
لماذا يحدث اليرقان :
يحدث اليرقان عند بعض الأطفال حديثي الولادة نتيجة لعدة أسباب وأهمها هو عدم نضج الكبد عند الطفل بحيث أن الكبد لا يستطيع التخلص من كمية البيليروبين الزائد في الدم كذلك زيادة انتاج البيليروبين في هذه الفترة من حياة الطفل و زيادة إمتصاص البيليروبين من أمعاء الطفل و يؤدي ارتفاع قيم البيليروبين الى ظهور اللون الأصفر في الجلد و العينين و أول ما يظهر اللون الأصفر على وجه الطفل ثم يتجه ظهور اللون نحو الاسفل نحو الصدر ثم البطن وأخيرا القدمين
 
ما هي خطورة اليرقان على الطفل حديث الولادة :
أكثر حالات اليرقان عند الأطفال حديثي الولادة هي حالات سليمة و تزول لوحدها و لكن أحيانا إذا حدث إرتفاع شديد في قيم البيليروبين يمكن أن يكون اليرقان خطيرا جدا و يؤدي الى تراكم هذه المادة في دماغ الطفل وتأذي الدماغ و إصابة الطفل بحالة خطيرة تسمى اليرقان النووي و قد يصاب نتيجة لذلك بالتخلف العقلي والشلل الحركي
 
متى يصبح اليرقان خطرا :
تختلف قيم البيليربين التي يصبح عندها اليرقان خطرا على الطفل و ذلك حسب وزن و عمر الطفل و وجود حالة مرضية معينة لديه و يتم تحديد قيم البيليروبين من خلال معايرة هذه المادة بأخذ عينة من دم الطفل وأفضل طريقة يلجأ اليها الاهل هي زيارة الطبيب وهو الذي يقرر حاجة الطفل لأي إجراء مثل هذا
 
كيف تعرف فيما إذا كان طفلك مصاب باليرقان :
يكون لون الطفل حديث الولادة أحمر داكن عادة ومن الصعب على الأهل غالبا معرفة وجود لون أصفر في جلد الطفل إلا إذا هذا اللون شديدا ومن الأمور التي تسهل اكتشاف وجود اليرقان هو ضغط جلد الطفل بشكل بسيط و ملاحظة تغير لون جلد الطفل نحو الاصفر و أفضل مكان لذلك هو جبهة او أنف الطفل و يجب ملاحظة لون الطفل تحت ضوء الشمس العادي أو ضوء النيون لان هناك أمور بسيطة تعطي انطباعا كاذبا بأن لون الطفل أصفر بكثير مما هو في الواقع لذلك يجب عدم ملاحظة لون جلد الطفل تحت لون لمبة حمراء و يجب عدم إلباس الطفل ثيابا صفراء خلال فترة اليرقان لأن ذلك يوحي بأن لون الطفل زائد الإصفرار و كل ذلك طبعا لا يغني عن أخذ رأي الطبيب
 
معالجة اليرقان عند حديث الولادة :
الحالات الخفيفة والمتوسطة من اليرقان تزول لوحدها دون علاج أما حالات اليرقان الشديد فتحتاج للعلاج في المشفى بواسطة لمبات نيون خاصة أو بتبديل دم الطفل و يجب التأكيد هنا أن ضوء النيون العادي في المنزل لا يفيد في العلاج و كذلك اعطاء الماء و السكر للطفل أو السيروم السكري و من الأمور التي تساعد على سرعة زوال اليرقان هو التأكيد على الإكثار من الإرضاع الوالدي
 
حالة خاصة :
حالات قليلة جدا من يرقان حديث الولادة تحتاج لإيقاف الإرضاع الوالدي لعدة أيام وهذا يقرره طبيب الأطفال فقط
 

 أطبع الموضوع أرسل الموضوع لصديق

فهرس الموضوعات

البقع الجلدية

البثور والطفح الجلدي

الرأس وتغيراته

العين

اللسان المربوط

الثدي

الأسنان الوليدية

فكك الحوض- الورك

السرة

الافرازات المهبلية

الخصية المعلقة

القيلة المائية للصفن

الفتق الأربي

الاحليل التحتاني

الطفل الخديج

حليبي لا يكفي ---

الحلمة المتشققة والغائرة

الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الصناعية

البكاء والمغص

الأخية – الأخت

اليرقان - الصفار

التهابات الحفاظ

التطعيمات

التجشوء- القيء

التهاب الفم الفطري

البراز اللين

الامساك لدى المواليد

الشفة الأرنبية

شلل الضفيرة العضدية Erb`s palsy

أذيات أعصاب الرضع

أسئلة عن الرضاعة الطبيعية

Management of Hyperbili

قشور فروة الرأس عند حديثى الولادة

يرقان الطفل حديث الولادة

التوائم الملتصقة

انسداد القناة الدمعية

قلنسوة المهد

الإرضاع الوالدي

القدم الحنفاء

ختان الذكور

تغذيةُ الوليد والرَّضيع


[   من نحن ? |  سياسة الخصوصية | منتدى أطفال الخليج (جديد) | الصفحة الرئيسية ]

خدمة الخلاصات تاريخ آخر تحديث: 25/10/2017

أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

جميع الحقوق محفوظة