السمع والتخاطب الصرع والتشنج الشلل الدماغي العوق الفكري التوحد وطيف التوحد متلازمة داون الصلب المشقوق وعيوب العامود الفقري
الاستشارات
الإعاقة دوت نت دليل الخليج لذوي الاحتياجات الخاصة مقالات مجلات ندوات وؤتمرات المكتبة العلمية

صحة الوليد - الأطفال حديثي
الولادة

صحة الطفل

أمراض الأطفال

المشاكل السلوكية

مشاكل النوم

الـربـو

الحساسية

أمراض الدم

التدخل المبـكـــر

الشفة الارنبية وشق الحنك

السكري لدى الأطفال

فرط الحركة وقلة النشاط

التبول الليلي اللاإرادي

صعوبات التعلم

العوق الحركي- الاعاقة الحركية

العوق البصري - الإعاقة البصرية

الدمج التربوي

المتلازمات

الإرشاد الأسري ونقل الخبر

امراض الروماتيزم

أمراض الغدد



اشتراك انسحاب


91119251 زائر
من 1 محرم 1425 هـ

البحث في الموقع
 

المكتبة العلمية
الاستشارات
اتصل بنا

سجل الزوار
>>  العوق البصري  <<

الاعاقة البصرية

الكاتب : د. فاطمة ابراهيم أميري

القراء : 4793

الاعاقة البصرية

د. فاطمة ابراهيم أميري
 
نال مجال الإعاقة والمعوقين وخاصة المعاقين بصريا اهتماما بالغا في السنوات الأخيرة ويرجع هذا الاهتمام إلى الاقتناع المتزايد في المجتمعات المختلفة بان المعوقين كغيرهم من أفراد المجتمع لهم الحق في الحياة وفي النمو بأقصى ما تمكنهم منه قدراتهم وطاقاتهم ، هذا من ناحية ، ومن ناحية أخرى فان اهتمام المجتمعات بفئات المعوقين يرتبط بتغيير النظرة المجتمعية إلى هؤلاء الأفراد، والتحول من اعتبارهم عاله اقتصادية على مجتمعاتهم إلى النظر إليهم كجزء من الثروة البشرية مما يحتم تنمية هذه الثروة والاستفادة منها إلى أقصى حد ممكن .
وبذلك فالمعاق بصريا يعيش عالما ضيقا محدودا نتيجة لعجزه ويود لو استطاع التخلص منه والخروج إلى عالم المبصرين ، فهو لديه حاجات نفسيه لا يستطيع إشباعها ، واتجاهات اجتماعية تحاول عزله عن مجتمع المبصرين ، ويواجه مواقف فيها أنواع من الصراع والقلق . كل هذا يؤدي بالمعاق بصريا إلى أن يحيا حياه نفسيه غير سليمة ، قد تؤدي به إلى سؤ التكيف مع البيئة المحيطة به .
ومن هنا أرتات وزارة الصخة الاماراتية بتأسيس اللجنة الوطنية لمكافحة العمى وتتبنى اللجنة الوطنيةمن خلال رؤيتها ورسالتها العمل من خلال خطتها الاستراتجية بالقضاء على العمىو اسبابه وانظمت الامارات كذلك الى معاهدة الصحة العالمية بالقضاء على العمى واسبابه بحلول 2020 وتم توقيع معاهدة الانظمام 2003 بحضور معالي وزير الصحة ، وتعمل اللجنة الوطنية بتنفيذ بنود المعاهدة من خلال خطة عمل من منطلق خطتها الاستراتجية.
الاعاقة البصرية مصطلح يطلق على من لديهم ضعف بصري ،أو عدم الرؤية بشكل جزي ، أو الإصابة بالعمى كلية.
تأتي الإعاقة البصرية نتيجة لفقد العين لوظيفة من وظائفها نتيجة لمشاكل أو الإصابة بأمراض في العين، ومن هذه الإصابات التي تسبب ضعف بصري تشتمل على: اختلال في الشبكية- المياه البيضاء- المياه الزرقاء- مشاكل في عضلات العين وكل هذا يؤدي إلى التداعيات الآتية: ضعف في الرؤية- اضطرابات القرنية.
 
وعليه يجب ادراكنا وان نفهم بعض المصطلحات لتقييم الاعاقة البصرية :-.
حدة الإبصارVisual Acuity هي قدرة العين على تمييز تفاصيل الأشياء وتقدر حدة الإبصار العادية بأنها 20/20 ، ويشير المجال البصري إلى المنطقة البصرية الكلية التي يستطيع الفرد أن يراها في لحظة معينة . العين العادية تستطيع أن ترى بزاوية تبلغ ما بين 60 إلى 70 درجة ، وعندما يكون مجال الإبصار محددا فان المنطقة البصرية تكون أقل .

- يطلق * الإعاقة البصرية: ـ من وجهة نظر الأطباء  ـ  ، إلى أن الشخص المعاق بصرياً : هو ذلك الشخص الذي لا تزيد حدة الأبصار Visual Acuity عن 20/200 (6/60) قدم في احسن العينين أو حتى باستعمال النظارة الطبية ، وتفسير ذلك أن الجسم الذي يراه الشخص العادي في إبصاره على مسافة  200 قدم ، يجب أن يقرب إلى مسافة 20 قدم حتى يراه الشخص الذي يعتبر معاقاً بصرياً حسب هذا التعريف . وهذا التعريف هو التعريف المعتمد قانونياً في الولايات المتحدة ومعظم الدول الأوروبية .
أما منظمة الصحة العالمية فإنها تعتمد درجة مختلفة والذي تأخذ به معظم السلطات التشريعية في دولة الامارات -_ . فالكفيف وفق معيارها هو من تقل حدة إبصاره عن (3/60) . ولو حاولنا ترجمة ذلك وظيفياً فإنه يعني أن ذلك الشخص لا يستطيع رؤية ما يراه الإنسان سليم البصر عن مسافة (60) متراً إلا إذا قرب له إلى مسافة (3) أمتار . ويشيع استخدام تعريف منظمة الصحة العالمية في الدول الأقل نمواً.
 
. أسباب الإعاقة البصرية
تتفاوت درجة وشدة الإعاقة البصرية ويمكن تصنيف المعاقون بصريا إلى مجموعتين أساسيتين:
 إعاقة بصرية كلية: حيث تكون حدة البصر معدومة تماما.
- إعاقة بصرية جزئية
تقسم أسباب الإعاقة البصرية إلى مجموعتين رئيسيتين هي :
1.مجموعة أسباب مرحلة ما قبل الولادة Pre-natal Causes :
يقصد بها كل العوامل الوراثية والبيئية التي تؤثر على نمو الجهاز العصبي المركزي والحواس بشكل عام
وهي في مقدمة العوامل المسببة للإعاقة البصرية حيث تمثل حوالي 65% من الحالات . ومنها على سبيلالمثال:-
 العوامل الجينية -
سوء تغذية الأم الحامل عامل خطير جدا.
- التعرض للأشعة السينية .
- استخدام الأدوية والعقاقير دون استشارة الطبيب.
- الأمراض المعدية كالحصبة الألمانى والزهرى يؤدى إلى حالات قصر النظر وطوله وصعوبة تركيز النظر.
.ولا يمكن الوقاية من الإعاقات البصرية التي ترجع إلى ظروف تحدث فيما قبل الولادة إلى أن يتم فهم العلاقات السببية بين هذه العوامل وبين الإعاقة البصرية بشكل أفضل

. أسباب مابعد الولادة  :
وهى تضم العوامل التى قد تؤثر على نمو العين ونمو وظيفتها :
- الحوادث.
- الأمراض التى تؤدى إلى أمراض المياه البيضاء (تعتيم عدسة العين تدريجيا) والمياه السوداء (تزايد الضغط على الكرة فيصعب وصول الدم إلى العصب البصرى فيحدث فقد البصر)
- إلتهاب القزحية أو القرنية والعشى الليلى
- التقدم فى العمر .
تختلف شخصية المعاق بصريا ودرجة تقبله للإعاقة من فرد لآخر أيضا السن له عامل مؤثر مثلا المعاقون بصريا فى سن الخامسة وماقبلها لا يستطيعون الاحتفاظ بأى صورة بصرية ذهنية.
 
أسباب بيئية
 ويقصد بها مجموعة العوامل التي تؤثر على نمو حاسة العين ووظيفتها الرئيسية الإبصار، مثل العوامل البيئية كالتقدم في العمر ، وسؤ التغذية ، والحوادث والأمراض- العمل فى أماكن تشتد فيها الحرارة والإشعاعات أو الأماكنالتى تكثر بها الأتربة. الضرب على الرأس. إصابة العين بضربة مباشرة ، التي تؤدي بشكل مباشر أو غير مباشر إلى الإعاقة البصرية
 
في دولة الامارات مايقرب وما يقرب من 16% من الإعاقات البصرية عند الأطفال والشباب ترجع إلى عوامل غير محددة وتحدث فيما بعد الميلاد
 ومن هذه الأسباب التي قد تؤدي إلى الإعاقة البصرية المياه البيضاء ، والمياه السوداء ، مرض السكري ، أمراض الشبكية ، أمراض القرنية ، التهابات العين ، الحول ، الحوادث ، وأسباب أخرى ...
 
مظاهر الإعاقة البصرية :
تتعدد مظاهر الإعاقة البصرية ومنها :
1- حالة قصر النظر Myopia:
وتبدو مظاهر هذه الحالة في صعوبة رؤية الأشياء البعيدة لا القريبة ، ويعود السبب في مثل هذه الحالة إلى سقوط صورة الأشياء المرئية أمام الشبكية ،وذلك لأن كرة العين    Eye Ball أطول من طولها الطبيعي، وتستخدم النظارات الطبية ذات العدسات المقعرة       Concave Lens لتصحيح رؤية الأشياء ، بحيث تساعد هذه العدسات على إسقاط صورة الأشياء على الشبكية نفسها
 2 - حالة طول النظر Hyporopai :
وتبدو مظاهر هذه الحالة في صعوبة رؤية الأشياء القريبة لا البعيدة ، ويعود السبب في مثل هذه الحالة إلى سقوط صورة الأشياء المرئية خلف الشبكية وذلك لأن كرة العين اقصر من طولها الطبيعي ، وتستخدم النظارات الطبية ذات العدسات المحدبة Convex Lens  لتصحيح رؤية الأشياء بحيث تساعد هذه العدسات على إسقاط صورة الأشياء على الشبكية نفسها
3 - حالة صعوبة تركيز النظر (اللابؤرية) Astigmatism :
وتبدو مظاهر هذه الحالة في صعوبة رؤية الأشياء بشكل مركز  أي صعوبة رؤيتها بشكل واضح ، ويعود السبب في مثل هذه الحالة إلى الوضع غير العادي أو الطبيعي لقرنية العين أو العدسة ، وتستخدم النظارات الطبية ذات العدسات الأسطوانية لتصحيح رؤية الأشياء ، بحيث تساعد مثل هذه العدسة على تركيز الأشعة الساقطة من العدسة وتجميعها على الشبكية.
4- الجلاكوما Glaucoma :
يعرف مرض الجلاكوما في كثير من الأحيان باسم الماء الأزرق ، وهي حالة تنتج عن ازدياد في إفراز السائل المائي الموجود في القرنية الأمامية (الرطوبة المائية) ، أو يقل تصريفه نتيجة لانسداد القناة الخاصة بذلك ، مما يؤدي إلى ارتفاع الضغط داخل مقلة العين ، والضغط على العصب البصري الذي ينتج عنه ضعف البصر . ويعد هذا المرض سبباً من أسباب الإعاقة البصرية لدى كبار السن من المعاقين بصرياً ، ونادراً ما يكون سبباً للإعاقة البصرية لدى صغار السن المعاقين بصرياً
 (5- عتامة عدسة العين Cataract :
ويشار لها في أحيان كثيرة باسم (الماء الأبيض) أو (الساد) . وتنتج عتامة عدسة العين عن تصلب الألياف البروتينية المكونة للعدسة مما يفقدها شفافيتها . والغالبية العظمى من الحالات تحدث في الأعمار المتقدمة . وتتلخص أعراض عتامة العدسة ، بعدم وضوح الرؤية والإحساس بأن هناك غشاوة على العينين مما يؤدي إلى الرمش المتكرر أو رؤية الأشياء وكأنها تميل إلى اللون الأصفرلحلول
Strabismus :
وهو عبارة عن اختلال وضع العينين أو إحداهما مما يعيق وظيفة الإبصار عن الأداء الطبيعي . ويكون الحول إما خلقياً أو وراثياً ، وإما أن ينتج عن أسباب تتعلق بظهور الأخطاء الانكسارية في مرحلة الطفولة (طول النظر ، قصر النظر) أو ضعف الرؤية في إحدى العينين ، وكثيراً ما يكون ضعف عضلات العين واحداً من الأسباب الرئيسية للحول
الرأرأة Nystagmus:
وهي عبارة عن التذبذب السريع والدائم في حركة المقلتين مما لا يتيح للفرد إمكانية التركيز على الموضوع المرئي
الوقاية من الإعاقـــــة البصــــرية :
إن للأســرة الدور الأول والأساسي في عملية الوقايـــة من الإعاقة البصرية ولا يجوز لنا أن نتجاهــل أو نغفـل الــدور الفعال الذي يسلكه الوالدين اتجاه أطفالهـم وللمحافظة علــي سلامـة عيونهـــــم وواجباتهـم .

واجبات الوالدين أثناء فترة الحمل :
1ـ عدم تناول الأدوية أثناء الحمل إلا باستشــارة الطبيــب .
2 ـ عــــدم التعــرض لأي نوع من الأشعـــة .
3ـ الغــــذاء الصحي للام أثناء فترة الحمل .
4ـ الابتعاد عن التدخين والمشروبات الكحولية .
5ـ الابتعاد عن الأشخاص المصـابون بأمـراض معدية مثل الحصبة الألمانية .
6ـ عدم التعرض بقدر الإمكان للحوادث التي من شأنها أن تؤثر علي وضع الجنين .
7- الراحة الجسدية والنفسية .
8- تطعيم الأم الحامل ضد الأمراض .
9- الانتباه لحالات النزيف عند الأم .

أثناء الولادة :
1- الــولادة فـي المستشفيــات وعلـي أيـدي أطبــــاء متخصصيـن وعلــي علـــم ودراية وذوي خبــرة.
بعد الولادة :
- المحافظـــة علي سلامــة العينيــن مــن الأمراض و الحــوادث .
- تجنب حوادث العينين في العمل هناك العديد مــن الوســائل لحمـــــاية العينيـــن مــن الإصـابات :-
1- استعمال نظارات واقيــة للعيـــون ضـد كل ما هـو مضـر بالعيـن كالغبار والمـــواد الكيماوية والإشعاع .
2- المحافظـة علي نظافة العين وغسلها باستمرار بعد الانتهاء مباشرة من العمـل خاصــة فـي تلك الأعمـال التي يصحبها تطاير غبــار أو غازات سامـة أو ذرات كيمـاويـــــة ضــــــارة للعيـــن .
3- لبس نظارات الشمس لــمن يعملـون مدة طويلة في الشمـس أو الزوابـــع الرمليــة .
4- عـدم التهاون في استشارة الأخصائي عند الإصابة بأي شـيء داخــــل العيــن .

*دور المجتمع في العملية الوقائية :
1- دور وزارة الصحة :
أ- شعبة التثقيف الصحي :
 * توعية أفراد الأسرة والمواطنين من حيث :
1- أهمية التطعيمات في مجال الوقاية من الأمراض .
2- الحوادث المنزلية وطرق الوقاية منها .
3- التغذية وأثرها علي نمو الطفل .
4- الإسعافات الأولية .
5- التدخين وأثره علي الأم الحامل والطفل .
6- إعداد دراسات حول الأمراض السارية وأثارها وطـرق الوقايــــة منها .
7- إعـداد النشـرات الوقائية التي توزع في كافة أنحاء البلد ) توعية المـواطنيـن صحيا ( .
8- إعــداد وتقديـم البرامــج الصحيـة والوقائيــة من خـلال وسائل الإعــلام.
9- عقــد دورات وإلقاء محاضـــرات وندوات فــي مجــال الوقايــة مـــــن الإعاقـة البصريـــة .

ب الصحية المدرسية :
 1- الفحص الطبي الدوري الشامل لطلبة الروضة والسنة الأولى الابتدائية سنوياً وبشكل دوري ومستمر
2- الاكتشاف المبكر لحالات الإعاقات .
3- التلقيح بالمطاعيم الواقيـة من الأمراض السارية لطلبــة المدارس لوقايتهم من الأمراض التي قد تؤدي إلى إعاقتهم
4- التثقــيف والتــوعيـة الصحيــة في المــدارس للطلبــة و المــدرســين والآباء والأمهــات من خــلال مجالــس الآباء والأمهات .
5- التشـديـد علي متابعـة التحويل إذا كشـف الفحص الطبي عن وجود مرض أو أي إعاقة لدي الطالب المحـول للعيادة الطبية .
ج- مراكز الأمومة والطفولة :.
1- الزيارات الاعتيادية المتكـررة للعناية بالأم الحامـل قبل وأثناء وبعد الولادة .
2- تقديم الخدمات الطبية للأم الحامل والوليـد عند الولادة ومتابعتهما صحياً وتمريضاً .
3- تقــديم التــوجيـهات والإرشادات الصحيــة من خـلال التثقــيف الصحي .
 

د. فاطمة ابراهيم أميري
أخصائية ورئيس قسم العيون
مستشفى القاسمي و الكويت - الشارقة
جميع حقوق النشر والاقتباس محفوظة لمجلة عالمي

 أطبع المقال أرسل المقال لصديق


[   من نحن ? |  سياسة الخصوصية | منتدى أطفال الخليج (جديد) | الصفحة الرئيسية ]

خدمة الخلاصات تاريخ آخر تحديث: 5/5/2019

أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

جميع الحقوق محفوظة